موقع جريدة عروس البحر
اول جريدة متخصصة فى السياحة الداخلية وسياحة الغوص والسفارى
Link
الصفحة الرئيسية
اخبار وتقارير
تحقيقات
سياحة
خدمات ومسابقات
اخبار البحر الاحمر
اخبار المنوفية
مواهب وابداعات
مجتمع عروس البحر
واحة عروس البحر
الرياضة
العالم بين يديك
آراء حرة
سوق العقارات
اتصل بنا
Personal Profile
اعلانات
دفتر زوار "عروس البحر"

اضغط على الرابط التالى للدخول على موقع محافظة المنوفية
 

تطفيش المواهب فى المركز الرياضي للمعاقين بشبين الكوم

**نادي الهدف بطنطا يحتضن لاعب منوفي بعد حرمانه من المشاركة في البطولات دون سبب في مركز  شبين

**حمدى الجيار: اطالب المهندس حسن صقر بالتدخل  لانقاذ المعاقين من الأهواء الشخصية للمدربين ..واتمنى إعلان مسئولى المركز الرياضى بشبين عن معايير اختيارهم للاعبين

انتقل حمدي فؤاد حسن الجيار  اللاعب السابق بالمركز الرياضي للمعاقين بشبين الكوم إلى نادي الهدف الرياضي بطنطا بعد قضائه أكثر من 5سنوات  فى نادي شبين دون مشاركة فى أي بطولات  دون سبب  وهو ما يكشف عن إتباع المركز الرياضي للمعاقين بشبين لسياسة تطفيش الموهوبين .

يقول حمدى الجيار :اشتركت فى المركز الرياضي بشبين الكوم منذ 5سنوات  ولم أشارك خلالها في أي  بطولة أو مهرجان رياضي وهو ما دفعني  للذهاب إلى نادي الهدف الرياضي بطنطا في 25 سبتمبر الماضي  وهناك تم الاهتمام بى بشدة بعد اجتيازي الاختبارات  وتم ترشيحي للمشاركة في بطولة الجمهورية فى الفترة من 13 إلى 16 فبراير الماضي .

ويضيف : مشكلتي مع المركز بدأت عندما تم اختيار اللاعبين المشاركين فى بطولة منتخبات المحافظات فى القاهرة يوم 4مارس الماضي  ولم يتم ترشيحي معهم رغم انتظامي في الحضور في النادي والمركز وهناك 8لاعبين آخرين  يمثلون أندية أخرى  ويواجهون نفس المشكلة   وطلبت من المدرب إجراء اختبارات لى إلا انه رفض  وتم الاختيار  وفقا لاعتبارات ومعايير  لا أعرفها  وأتمنى أن يتفضل المسئولين عن المركز الكشف عنها .

ويشير إلى أن بعض اللاعبين الذين تم اختيارهم لا يجيدون التعامل مع الأدوات الرياضية  وهو ما يعد مهزلة تستوجب تدخل المسئولين عن الرياضة فى مصر وعلى رأسهم المهندس حسن صقر  ويطالب حمدى  بضرورة وضع ضوابط  فى اختيار لاعبي فرق المعاقين وعدم ترك الأمور تدار وفقا للأهواء الشخصية للمدربين والمسئولين لأن ذلك  يتسبب فى تدمير  المواهب وإصابتهم بالإحباط رغم طاقاتهم الكبيرة والإصرار والعزيمة والتصميم الذى يتميزون به  .